إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

عنب البحر «الليمبو» من الأشجار المحببة في الخليج

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • عنب البحر «الليمبو» من الأشجار المحببة في الخليج

    عنب البحر «الليمبو» من الأشجار المحببة في الخليج







    الليمبو أو الهمبو كما يطلق عليه في بعض مناطق الدولة، من نباتات البيئة المحلية التي ترعرعت وتأقلمت في هذا الوسط الترابي، وتعتبر شواطئ أميركا الاستوائية والكاريبي الموطن الأصلي لهذه الشجرة. فهي شجيرة استوائية تجود زراعتها في المناطق الساحلية.



    ويشير الخبير الزراعي مدحت شريف من بلدية دبي: إن الليمـبو شـجرة صغيرة مستديمة الخضرة يمكن ان يصل ارتفاعها إلى 8 أمتار أوراقها بسـيطة دائرية إلى قلبية الشـكل جلدية سـميكة لامعة ذات لون اخضـر إلى زيتوني ويبلغ قطــر الورقة حوالي 20سم حافة الورقة تامة والتعريق ريشي شبكي والعروق ذات لون أحمر والقلف أملس ذو لون أصفر الأزهار أحادية الجنس ثنائية المسكن وهي عطرية بيضاء صغيرة تتكون في نورة سنبلية.



    والثمار تتكـون على الاشــجار المؤنثة في عناقيد العنب ومن هنا سـميت بعنب البحر والثمـرة المسـتديرة الشـكل يبلغ قطرها حوالي 2سم وتتكون من جزء لحمي بداخله البذرة التي تحتوي على الجنين وتكون الثمرة ذات لون أخضـر في بداية تكـوينها ومن ثم تتحول إلى الأبيض ثم إلى اللون القرمزي عند نضجها.





    وعادة ما تزهر هذه الشجرة خلال شهر أبريل ومايو وتعقد الثمار خلال شهر مايو وتنضج غالبا في يونيو.




    ويضيف شريف أن هذه الشجرة تنمو في الشمس المباشرة والظل الجزئي وتتحمل درجات الحرارة المرتفعة والرطوبة كما انها تقاوم الرياح ولكنها لا تقاوم الجفاف ولا تتحمل الصقيع.



    وتحتاج هذه الشجرة إلى كميات متوسطة من المياه ويجب الاهتمام بالري المنتظم المعتدل خلال مراحل زراعتها ويعتبر نظام الري بالتنقيط هو الأنسب لري هذه الشجرة، وتتكاثر هذه الشجرة بعدة طرق منها التكاثر الجنسي حيث يتم زراعة البذور بعد نزعها من الثمار وغسلها وتجفيفها مباشرة وتوضع في المهادة المجهزة بتربة مخلوطة من الرمل والبيتموس والبيرلات وتتوالى الري حتى الإنبات.



    أما التكاثر الخضري فيتم بالعقلة لإكثار شجرة عنب البحر لإنتاج نباتات جديدة ومشابهة لصفات الشجرة المأخوذة منها العقل ويجب ان تأخذ العقل من أفرع عمرها حوالي سنة وتزرع العقل في المهاد المجهزة بتربة مخلوطة من البيتموس والبيرلات بنسبة 1إلى 1 ولسرعة تكوين الجذور على العقل كما يمكن تجريح العقل او معاملتها بأحد هرمونات التجذير، أو بالترقيد حيث يمكن إجراء الترقيد الأرضي في حال نمو الأشجار بطريقة مفترشة أو الترقيد الهوائي لأفرع الشجرة حيث يمكن بهذه الطريقة إنتاج شتلات كبيرة مشابهة للأم تماما خلال فترة زمنية قصيرة لا تزيد عن شهرين.



    وتحتاج هذه الشجرة لإجراء عملية التقليم خاصة خلال العشر سنوات الأولى لزراعتها بهدف تشكيل هيكل الشجرة والمحافظة عليها، وتتعرض جذور هذه الشجرة للإصابة بالثاقبات كما تصاب بالحلم الأصفر والعناكب خاصة على الأوراق العلوية.



    وحول منافعها يوضح شريف قائلاً: من حيث استعمالاتها وفوائدها فهي من الأشجار التي تصلح للزراعة في المناطق التي تعاني من ارتفاع التلوث به وسوء صرف تربتها كما تصلح لزراعتها كشجرة زينة وارفة الظلال ونجد ان ثمارها صالحة للاكل وهي محببة لسكان منطقة الخليج فيتم تناولها مباشرة عند قطفها من الشجرة أو عمل مخلل كما يستخدم الثمار في صناعة الجيلي، ومغلي الخشب يستخدم كصبغة حمراء كما ان أجزاء الشجرة لها استخدامات واسعة في مجال الطب الشعبي حيث يستخدم صمغ اللحاء في علاج أمراض الحنجرة وجذورها تستخدم لعلاج الدوسنتاريا.

    التعديل الأخير تم بواسطة بلاحدود; الساعة 02-08-2011, 07:13 AM.

  • #2
    زين في مواضيع يديدة ف هذا القسم .


    شكرا بلاحدود
    { صبـراً .. فَ اللّه لِمن يُحِب .. أَكثرُ ابْتلاء }

    تعليق

    يعمل...
    X